ساحة حرة
السبت 23 مايو 2020 08:57 مساءً

كيف نقول لأهلنا في اليمن.. عيد سعيد؟

عمر محمد السليماني
عيدٌ بِأَيَّةِ حالٍ عُدتَ يا عيدُ*بِما مَضى أَم بِأَمرٍ فيكَ تَجديدُ
أَصَخرَةٌ أَنا مالي لا تُحَرِّكُني*هَذي المُدامُ وَلا هَذي الأَغاريدُ
 
كيف نقول لأهلنا في اليمن... عيد سعيد؟
 
هل فعلا هم بخير وأحسن حال؟
 
هل نهنئهم... أم نعزيهم؟ 
 
ليس لليمن في العالم كثيرآ من البواكي... 
 
يحذرون ويطالبون ... ويتاجرون بمعاناتنا... ويستفيد الطفيليات والفيروسات والوحوش البشرية المحلية المستوطنة منذ زمن، لقد انهكتم هذا الجسد اليمني الضعيف.
 
ماذا بقي لك يا فيروس كورونا في أجسادنا "اليمنية" النحيلة من لحم ودم، فقد مص دمائنا مصاصين الدماء من حشرات اليمن وأكل لحمنا وحوشها.
 
كأن هذا الجسد أو ما بقي منه يتحدى الصعاب. فيروسات وطفيليات متعددة، جوع ومرض وموت.
 
أرض قاسية وبشر صلبه.... قال عنها غزات الأتراك: "من يذهب إليها لا يعود"... إلا بآلاف الضحايا. 
 
فكم من الضحايا ياكرونا؟ 
 
لن يبكي عليك إلا أهلك... 
 
عظم الله أجركم في ضمائر ميته...

  
جميع الحقوق محفوظة لـ [عدن الغد] ©2020