ساحة حرة
الثلاثاء 14 يناير 2020 07:19 مساءً

(محمد صالح علي بن عبدالهادي في ذمة الله)

القاضي صالح النسري

أنتقل إلى رحمة الله الرجل المخضرم محمد صالح علي بن عبدالهادي إلى ذمة الله في مساء الاحد 11 يناير الساعة العاشرة والنصف ليلٱ عن نوبة قلبية أودت بحياته وكان المذكور قد بلغ من العمر 69 عام كانت حياته حافلة بالنشاط والعمل الخيري والجماهيري كان من أول من أسس مدرسة رخمة وكان من أوائل المدرسين في هذه المدرسة ومن المؤسسين لنادي الفجر في رخمة عانا، ظروف معيشية صعبة في السبعينيات وقرر الهجرة إلى السعودية وبقى هناك غادر السعودية قبل سنتان وعاد إلى المنطقة إي مسقط رأسه والمذكور كان شخصية اجتماعية بارزة في المنطقة في منطقة رخمة وكان يتصف با اخلاق عالية وسمعة جيدة وكريم جدٱ يكرم الضيف ويحب الاخرين ويحب الأنشطة الاجتماعية والعمل الخيري ويساهم فيها مساهمة فعاله كان من وجهاء المنطقة ذوي السمعة الجيدة وكان بيته مفتوح للغريب والبعيد والناس تكن له كل التقدير واحترام كان يحب الفقراء والمساكين ويساعدهم وكان رجل بمعنى الكلمة لا يرد لأحد طلب ويساعد الناس ويعينهم على حل ألمشاكلهم وكان لا يحب المشاكل ولا يتمشكل مع احد رجل متسامح صبور يحب الخير للجميع، ويفضل المصلحة العامة على الخاصة.

إن فقدنك ايه الرجل المغوار خسارة فادحة على القبيلة بشكل خاص وعلى المنطقة بشكل عام ورحيلك تعد خسارة كبيرة وتشكل فراغ كبير بين محبيك وأصدقائك وكل من تعود الجلوس معك.

ايه الرجل الجسور أن رحيلك يعد خسارة كبيرة لنا ولغيرنا وسوف يضل ذكرك خالدآ عند اهلك ومحبيك وانا الله وانا اليه راجعون  وقال تعالى ((يا ايها الذين أمنوا إذا اصابتكم مصيبة قالوا انا الله وانا اليه راجعون أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون )) صدق الله العظيم.

كما نزف تعازينا الحارة إلى أهلة وذاوية وكل محبيه وأصدقائه ونقول انا الله وانا اليه راجعون وان شاء الله إلى جنة الخلد.


  
جميع الحقوق محفوظة لـ [عدن الغد] ©2020