ملفات وتحقيقات

لحج.. عامان من التعافي التنموي والصمود أمام الانقلاب الحوثي

الاثنين 06 يناير 2020 08:05 مساءً لحج(تقرير خاص)


محافظة لحج واحدة من المحافظات اليمنية التي تزخر بالعديد من المقومات الاقتصادية والثقافية والفنية إلى جانب ما تحتله من موقع جغرافي يربط محافظة عدن بالمحافظات الاخرى.

ولما تتمتع به لحج بتلك  المميزات لن تكن بمنأى عن الأضرار وتأثيرات الحرب التي اشعلها الحوثين على المحافظة وما تلتها من تحديات نتيجة تدهور الخدمات العامة.   

فكان للقرار الجمهوري الذي أصدره  فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي في 24 / 12 / للعام 2017 م ،  القاضي بتعيين اللواء الركن احمد عبدالله التركي محافظا لمحافظة  لحج - أحدث أثرا إيجابيا لدى المواطنين الذي يعد المحافظ التركي واحد منهم ،  وما يتمتع به من حنكة عسكرية ومكانة اجتماعية مكنته من قيادة السلطة المحلية ومواصلة الحرب ضد المليشيات الحوثية منذ العام 2015 م ،  وحتى اللحظة إلى جانب رفاقه من أبطال المقاومة الجنوبية والجيش الوطني تحت قيادة فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي وبدعم من قيادة التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة. 

ولمعرفة  الجهود التي جسدتها السلطة المحلية , نستعرض حالة التعافي  للقطاعات الخدمية والتنموية التي تركز مهام المحافظ اللواء الركن احمد عبدالله التركي في تحريك ملفاتها مع الحكومة والمنظمات المانحة بضرورة معالجتها بصورة استثنائية وهي على النحو التالي :_ 

قطاع التعليم؟ 

يعد قطاع التعليم من أبرز القطاعات الخدمية  التي شغل هما كبيرا لداء المحافظ لما تحمله العملية التعليمة من رسالة سامية في بناء جيل متسلح بالعلم الذي عرفت به لحج منذ ما بعد الاستقلال 1967 م.

ومن خلال تنسيق السلطة المحلية مع المنظمات والصناديق اثمرت تلك الجهود إلى : بناء وتوسعة  مدارس مع ملحقاتها بعدد كبير من الفصول الدراسية في (51) مدرسة ترميم عدد (54 )مدرسة تأهيل (73) مدرسة.  

الجهات الممولة للمشاريع :   المجلس الدنماركي – الهجرة الدولية (مركز الملك سلمان ) –هيئة الاغاثة الكويتية ( شبكة الاستجابة )– اليونيسف – الهلال الأحمر الإماراتي – الهلال الأحمر  اليمني – منظمة رعاية الأطفال – مشروع الأشغال – الصندوق الاجتماعي للتنمية – هيئة الإغاثة الكويتية – مؤسسة رواد التنمية – مرسي كور –منظمة تجمعات عالمية – منظمة التكافل الفرنسية – منظمة البحث عن ارضية مشتركة – الهيئة الطبية الدولية – لجنة الانقاذ العالمية – منظمة كير  وساهمت فيها السلطة المحلية بمبلغ (229,001,507) ريال يمني. 

وعن التعليم العالي بالمحافظة المتمثل بإنشاء جامعة لحج أسوة بالمحافظات الاخرى استكملت السلطة المحلية الإجراءات والشروط المستوفية بعد سلسلة لقاءات مع الحكومة ووزير التعليم العالي ورئيس جامعة عدن ورفع ملف الجامعة الى فخامة الرئيس المشير/ عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية لإصدار القرار الجمهوري لإنشاء الجامعة وتجهيزها وفقا للوائح التعليم العالي والبحث العلمي لما من شأنه تسهيل العملية التعليمية لأبناء المحافظة ,إضافة إلى دعم كليات التربية  بالمحافظة وكلية ناصر للعلوم الزراعية المتمثل في تسوير وبناء مشتل وتأثيث الكلية بمبلغ( 2,800,000 )ريال وأخذ قطاع التعليم الفني والتدريب المهني بالمحافظة نصيب من دعم قيادة السلطة المحلية بما يتعلق بسير العملية التعليمية وتشجيع الشباب للانخراط في سوق العمل. 

قطاع الصحة؟

يمثل القطاع الصحي أهم قطاع  يهتم بحياة المواطنين وحمايتهم  من الأمراض فقد شهد القطاع الصحي جهدا مشتركا بين الحكومة والمنظمات الدولية , وتعتبر مستشفى أبن خلدون واجهة المحافظة ومجدها الطبي , ومن أجل ذلك.

وجه المحافظ تركي باعتماد لمستشفى ابن خلدون موازنة تشغيلية إضافية إلى جانب تقديم - دعم مبلغ (  70 مليون ) ريال لكل من مستشفى أبن خلدون – الوهط - ردفان - طور الباحة - يافع - المضاربة و العارة لشراء أجهزة ومعدات طبية.  

- بناء مركز للأمومة والطفولة في عاصمة مديرية المسيمير.

- دعم قسم العناية المركزة بمنظومة طاقة شمسية.

اعادة تأهيل مخازن الأدوية المركزي. 

- التوجيه بصرف أجور مرتبات المتعاقدين في المستشفى لشهري نوفمبر-  ديسمبر 2019م من السلطة المحلية. 

إضافة إلى بناء 7 وحدات صحية وترميم وتوسيع 7 وحدات أخرى بمختلف المديريات بتمويل من منظمات رعاية الأطفال - منظمة كير – ادراء - والصندوق الاجتماعي للتنمية  , وكان للجانب المحلي بالمحافظة الإسهام بمبلغ (20,176,544) ريال. 

المياه؟ 

من أهم الملفات العالقة  التي واجهت المحافظ التركي أثناء توليه قيادة المحافظة خروج شبكة المياه عن الخدمة بعد تدميرها بشكل ممنهج أثناء الحرب والذي فاقم من معاناة المواطنين والاعتماد على المياه الغير نقية ومن خلال هذا الملفات الضرورية عمل التركي على بحثها مع الحكومة والمنظمات الدولية الداعمة إلى عودة المياه للحوطة وهذا ما تم تحقيقه  وبجهود متواصلة ليلاً ونهاراً في غضون 4 شهور أعاد المحافظ التركي المياه إلى العاصمة الحوطة وتبن بعد سنوات من الانقطاع.

فقد شمل هذا الجانب ( 43 ) مشروع في عموم مديريات المحافظة ولمراكز الملك سلمان والمنظمات الداعمة دور ايجابي في هذا الجانب ,  وفي مقدمتها : 

إعادة تشغيل ابار مغرس ناجي، وضخ المياه  لتغذية الحوطة والقرى المجاورة لها بعد توقف دام أكثر من 10 سنوات.

- إنجاز المرحلة الأولى من مشروع مياه الرجاع/ طورالباحة المتعثر .

مشروع محطة الصرف الصحي بالوهط والمكون من محطة ضخ متكاملة وغرفة تحكم و ملحقاتها وخزانات استيعابية وإعادة تأهيل أحواض التجميع والبيابات وغرف التفتيش و توريد و تركيب مضختين ومنظومة شمسية متكاملة ومولد كهربائي وربط المحطة بخط الكهرباء الحكومية ويعتبر المشروع الأكبر في إطار الإصحاح البيئي بالمحافظة.

- تجديد الخط الناقل من  مغرس ناجي حتى محطة طيبة المرحلة الاولى( 5 كيلو) بتمويل من اليونسف .

تركيب محول كهربائي بقوة 2 ميجا لحقل مغرس ناجي   بتمويل من اليونيسيف للطفولة ومركز الملك، سلمان والبنك الألماني للإنشاء والتعمير ، 

 افتتاح خزان دين دار المركزي للحوطة والقرى المجاورة بعد إعادة ترميمه وصيانته.

- توريد 4000 عداد بتمويل من مشروع المياه والصرف، الصحي للمدن الحضرية و اليونيسف للطفولة.

الشروع في العمل لمبنى الإدارة الرئيسي العمل جار فيه بتمويل من البنك الألماني للإنشاء والتعمير  وصيانة أجزاء من شبكة الوهط المتهالكة. 

التوقيع على شبكة صبر المرحلة الأولى تمويل حكومي بمبلغ مائة مليون. 

توفير أربع بوز خاصة بنقل مياه الشرب وذلك كاحتياط اسعافي في وقت الضرورة الطارئة.

تأهيل بئر كلية ناصر للعلوم الزراعية وتزويدها بمنظومة طاقة شمسية بمبلغ 500 ألف دولار لتمويل هولندي.

- مشروع مياه ومد شبكة إلى المنازل لمنطقة مريب المسيمير وتزويدها بطاقة شمسية .

بالإضافة إلى متابعة استكمال مشروع المياه والصرف الصحي لمدينة الحوطة المتعثر منذ 2014،  والاتفاق مع مقاول المشروع على استئناف العمل الذي يقدر تكلفته 13 مليون دولار وتوقف عن نسبة انجاز سابقة 47% , بتمويل من البنك الإسلامي للتنمية السعودي ليتم استئناف العمل  في يناير، 2020م

الزراعة؟ 

تعتبر الزراعة والرعي  النشاط الرئيسي لمعظم سكان لحج والتي تتركز فيها المساحات الزراعية مما يتوجب على الحكومة تشجيع المحافظة في هذا القطاع الحيوي الذي يحرص محافظ لحج على إعادة مكانته حيث تم  إنشاء قنوات ري وخزانات تجميع مياه الامطار وجابونات وصادات لمواجهة اضرار السيول والاستفادة من كميات المياه في الري في عموم مديريات المحافظة وتشجيع ودعم المزارعين للحفاظ على تاريخ لحج والخضيرة  وأهمها :

تكلفة تصفية القنوات بمنطقة دار العرائس بتمويل من( منظمة الفاو بتكلفة تقدر 70مليون ر.ي) وتنفيذ الصندوق الاجتماعي للتنمية, اضافة الى الدعم الاخر لقنوات دار العرائس من قبل الهجرة الدولية .  

التوجيه باعتماد( مليوني ريال) للسلطات المحلية في المديريات لمواجهة أضرار السيول. 

وكان للسلطة المحلية الإسهام في الجانب الزراعي بشكل عام  بمبلغ ( 638،233،13 ) ريال. 

صندوق النظافة؟ 

بعد أن ظلت مدينة الحوطة تغرق بالقمامة والمخلفات الصلبة وطفح المجاري وجهه المحافظ احمد التركي  الجهات المسؤولة بإيجاد الية لرفع المخلفات لشراء آليات النظافة والمتمثلة .

ب شراء " شيول.

شراء  قاطرة نقل.

 آلة شفط المجاري ومياه الامطار .

 شراء( سنكوحة) من أجل مواصلة اعمال النظافة واعادة الصورة الحضارية للحوطة التي عرفت بروائح الفل والكاذي.

شراء بوزة ماء (وايت).

شراء مركبة قلاب متوسطة .

ايجاد أرض خاصة كمقلب قمامة للصندوق (الفشلة) لأول مرة في المحافظة. 

تشجر الجزر من المدخل الجنوبي للحوطة وحتى جولة الأمن السياسي.

تشجير خط عدن -  لحج من منطقة الفيوش وحتى مفرق الوهط  باكثر من 400 شتلة , وذلك للحفاظ على البيئة ولون المنظر الجمالي الذي تميزت به  الحوطة بشذى روائحها الزكية.   

الكهرباء؟ 

الكهرباء ترتبط ارتباط وثيق بحياة الناس ونشاطهم المتعلقة بالخدمات العامة كالصحة والتعليم والاستثمار وهو الأمر الذي  يجعل قيادة السلطة المحلية غير راضية عن واقع الكهرباء نتيجة التراكمات على مستوى البلاد ، حيث تبذل السلطة المحلية جهود حثيثة  لإعادة الكهرباء إلى وضع مقبول من خلال رفد محطة بئر ناصر ب( 10 ) ميجا من الطاقة المشتراة ومحطة رأس عباس ( 20 ) ميجا و( 6 ) ميجا لمحطة لبعوس يافع وذلك بتمويل حكومي \.

- توريد عدادات كهربائية للمنازل لظمان الاستهلاك ومتابعة التيار الفاقد... ومساهمة السلطة المحلية  بمبلغ (50 ) مليون ريال لشراء محولات كهربائية في قرى وحارات مديريتي الحوطة وتُبن. 

- إعادة صيانة وتشغيل بعض من المولدات المقدمة من الإمارات التي كانت على وشك التوقف عن الخدمة.

 الأشغال العامة و الطرق؟  

ولما تمثله شبكة الطرقات شريان الحياة للمواطنين فلن  تألو السلطة المحلية جهدا في سبيل إعادة الطرق وصيانتها ، وفي مقدمتها  إنجاز المشروع الاسعافي للخط الرابط بين محافظتي لحج _ الضالع بطول 84 كيلو متر والممول من الصندوق السعودي للتنمية وإعمار اليمن والبالغ تكلفته ( 5 ) ملايين دولار بتنفيذ صندوق صيانة الطرق والجسور بوزارة الأشغال العامة.

اعتماد استكمال المرحلة الثانية للطريق الاستراتيجي هيجة العبد/ طور الباحة والمرحلة  الثانية لطريق الربوع – كربة – الصحى بمديرية المقاطرة التي تربط لحج بمحافظة تعز من الجهة الشمالية الغربية . 

شق ورصف طريق النوبة - الشظيف  م/ تبن 4 كيلو ( 34,000,000 ) ريال.

شق ورصف طريق العسالي  عبر لسلوم وتقويمه ردمياً  المرحلة الأولى 750متر م/ تبن بمبلغ  (21,000,000) ريال. 

مشروع رصف طريق عدن / لحج الفرعي لحج - تبن ضمن مشاريع كثيفة. 

العمالة بمشروع سبل العيش ويموله  مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية.

مشروع طريق لحج – كود العبادل  – الاعشاش بمديرية تبن

بالإضافة إلى متابعة وتنفيذ شبكات الطرقات الداخلية التي تربط المحافظة بالمديريات والمحافظات الاخرى ومنها طريق الوهط _  طور الباحة - بمبلغ 135 مليون ريال يمني.

الشروع في اعادة مشروع الميزان للمركبات المتوسطة والكبيرة  وما يترتب عن ذلك من إيرادات ورفد خزينة الدولة. 

- استعادة كسارة دكيم التابعة للمؤسسة العامة للطرق والجسور.

- مشروع طريق عقبة المسيمير.

- مشروع طريق النخيلة المسيمير.

- مشروع طريق نعمان/ السقمة المسيمير.

- مشروع طريق مفيرد المسيمير.

وجاري زفلتت المدخل الجنوبي لمدينة الحوطة و شارعي  التربية والسياحة بكلفة إجمالية ( 300) مليون ريال ، إلى جانب رصف شوارع " النخارة - الرباط - مساوى "   بتمويل خارجي ، . وزد إلى ذلك ضبط الاكتاف وتسوية الحفريات وصيانتها وإزاحة الرمال في لحج ودار سعد والعلم ونوبة د كيم التي تشهد حركة سير لمختلف المعدات الثقيلة والخفيفة, وساهمت السلطة المحلية   في قطاع الأشغال العامة بمبلغ (133,949,544) ريال. 

وفيما يتعلق بمشروع  مجمع السلطة المحلية بالمحافظة الذي تعرض للتدمير بسبب الحرب  وقد أنجز المرحلة الأولى والبدء في تنفيذ المرحلة الثانية بتكلفة ( 951 )مليون  ريال , كما يجري العمل بمشروعي بنا سكن المحافظ بمنطقة صبر بتكلفة اجمالية( 172 )مليون ريال  و السوق المركزي للخضار والفواكه بصبر بتكلفة( 177 ) مليون ريال   

البنك الواجهة الاقتصادية؟ 

البنك المركزي اليمني فرع لحج هو الآخر تعرض للتدمير والنهب فكان التزام السلطة أن تعهدت بحمايته وافتتاحه بمعية محافظ البنك المركزي ليعتبر الواجهة الاقتصادية للخدمات العامة بالمحافظة , ناهيك عن.

استكمال كافة الترتيبات لافتتاح جمرك" رأس العارة " اكبر منجز ورافد اقتصادي هام للمحافظة ..

افتتاح البنك الاهلي فرع لحج بعد إعادة تأهيله  .

افتتاح سوق الخضار المركزي وتأهيل سوق الصيد بالعاصمة الحوطة .

بناء الدور الثاني  لمبنى السلطة المحلية لمديرية الحوطة.

ورغم الصعاب التي أفرزتها الأوضاع في 2019 م ، إلا أن قيادة السلطة المحلية استطاعت العمل للحد من ممارسة الفساد للحفاظ على الموارد المحلية وتحصيلها  وهو ما أشار إليه التقرير الصادر عن ادارة الموارد المالية " أن حجم الموارد المحلية المشتركة المحصلة للفترة يناير _ نوفمبر من العام 2019 م ، على مستوى الوحدات الإدارية والمكاتب والمصالح الحكومية  بلغت ( 691,685,000 ) ريال أي بزيادة الربط المقدر لنفس الفترة مبلغ وقدره ( 156,936,674 ) ريال بنسبة تحصيل 130% وهو رقم تم المحافظة على تحصيله رغم كل التحديات التي مرت بها المحافظة طوال العام 2019م. 

 وعودة الى عام 2018 م .  الذي يمثل بداية مشوار المحافظ تركي  بخوضه معركة محاربة الفساد واستعادة الخدمات العامة للمواطنين بشكل تدريجي.  

حيث أوضح تقرير الموارد المالية المحصلة من الفترة يناير / ديسمبر للعام 2018 م ، على مستوى الوحدات الإدارية والمكاتب والمؤسسات والمصالح الحكومية ، بلغ إجمالي الموارد المحلية ( 548,672,509 ) ريال بزيادة عن الربط المقدر لنفس الفترة مبلغ وقدره ( 324,775,328 ) ريال ، وبنسبة تحصيل (194,%) ،فيما بلغ إجمالي الموارد المشتركة ( 229,115,426 ،) ريال بزيادة الربط المقدر لنفس الفترة ( 31,989,477 ) بنسبة تحصيل  105% . 

 الإستثمار؟ 

في الوقت الذي يمثل الاستثمار ركيزة أساسية في إنعاش الاقتصاد الوطني وما تمتلكه المحافظة من مقومات عدة ، فقد سجلت الهيئة العامة للاستثمار   اعلى عدد من المشاريع الاستثمارية ، لم يسبق للهيئة إن سجلت هذا العدد والبالغ عددها 16مشروع منها 13مشروع بالقطاع الصناعي و 2 مشروعين بالجانب الخدمي و 1 مشروع سكني . 

حيث بلغ  الإجمالي الكلي لرأس المال بالقطاع الصناعي: 

 ( 10,220,000,000) ر.ي ,بحصة   55 % و الاجمالي الكلي لتكلفة الموجودات : ( 8,558,214,000 ) ر.ي ستوفر 556  فرصة - بحصة 70%

 الاجمالي الكلي لرأس المال للمجال الخدمي (400،000،000)ريال

الحصة : 2% والإجمالي الكلي للموجودات: (257,200,0000) ريال

الحصة: 26% .وستوفر 36 فرصة عمل . 

اجمالي الكلي راس المال للمشروع السكني :(6,822,368,000 )ر.ي، ستوفر 206 فرصة عمل .

الحصة:100%

الإجمالي الكلي لتكلفة الموجودات  :

15،655،782،400 ريال يمني. 

فرص العمل : 

الحصة: 26%

ووصل الإجمالي الكلي ل 16 مشروع بشقيه الخدمي – الصناعي – السكني بلغ 18,620,000,000 ريال يمني أي بما يعادل توفير   798فرصة عمل 

دعم القطاعات وشرائح المجتمع.

الأمن أساس التنمية؟

وتباعا  لما ذكر سابقا من تعافي وعودة الحياة بالمحافظة كان لأجهزة الأمن دور في فاعل في تحقيق الاستقرار ,  فقد أشرف محافظ لحج اللواء أحمد عبدالله التركي اشرِاف مباشر على تفعيل مهام أقسام الشرط في ضبط الأمن وحماية الممتلكات العامة والخاصة ودعمها بالإمكانيات المتاحة للقيام بواجبها الوطني.

ولما تلعبه اصلاحية السجون في ضبط المدانين واعادة تأهيلهم أسهمت الحكومة في إعادة تأهيل السجن المركزي صبر  بمبلغ 50 مليون ريال استعدادا لنقل النزلاء من السجن الاحتياطي بالحوطة .

 إعادة تأهيل مبنى القوات الخاصة والنجدة بالمحافظة.

افتتاح قسم شرطة العند والرباط التابع لإدارة أمن مديرية تبن.

 دعم مشاريع أخرى؟ 

حرصت السلطة المحلية بمحافظة لحج على تشجيع العديد من الجهات  وفي مقدمتها قطاع الشباب والمرأة والطفل من خلال دعم الجمعيات  والاندية الرياضية ’ فقد اولى المحافظ تركي الاهتمام الكبير بهذا الشريحة  التي تعد النواة الاساسية في التقدم والرقي والحضارة في المجتمع يحافظ عليها ويصقل مواهبها التواقة نحو البناء والتنمية والحفاظ على التاريخ والهوية.

ولما يقوم به مكتب الشهداء وجرحى الحرب من دور إيجابي في تقديم الخدمات والمتابعة لحقوقهم ومستحقاتهم فعمدت قيادة السلطة المحلية بالمحافظة على دعم المكتب وتذليل الصعاب امام الجهات العلياء لمرونة المتابعة وتسهيل مهامه تقديرا لتضحيات الشهداء الأبطال في الدفاع عن الوطن . 

كما لا ننسى اليد البيضاء للمحافظ (تركي)  التي كانت ومازالت جسر تواصل مع الجمعيات المهتمة بذوي الاحتياجات الخاصة والفئات الفقيرة  والمعسرين بطريقة مباشرة في اللقاءات والمواعيد التي يحددها للمواطنين.   

ولم يقتصر دعم المحافظ تركي جهات محدودة بل شملت كافة الجهات والمرافق الحيوية والمصالح الحكومية والخاصة المتعلقة بالمواطن أهمها دعم المساحات الزراعية والمنازل جراء الأمطار في الحوطة وكذا الجبهات القتالية التي تمثل خط الدفاع الأول لمحافظة لحج  ويقدر ذلك الدعم بمبلغ ( 50 ) مليون ريال

الحفاظ على المعالم الأثرية؟

إعادة تأهيل حديقة الأندلس والشروع في ترميم قصر السلطان العبدلي بتمويل من الصندوق الاجتماعي للتنمية.





شاركنا بتعليقك