احوال العرب

الكويت .. الوزيرة الجديدة غدير أسيري ترد على منتقديها

الخميس 19 ديسمبر 2019 04:41 مساءً وكالات ((عدن الغد))خاص:


 

     

بادرت وزيرة الشؤون الاجتماعية في الحكومة الكويتية الجديدة، الدكتورة غدير أسيري بالرد على الاتهامات والانتقادات التي وُجهت إليها على مدى اليومين الماضيين، بشأن آراء مثيرة سابقة منسوبة لها، حول قضايا داخلية وخارجية.

وبحسب وكالة الأنباء الكويتية (كونا)، قالت الدكتورة أسيري، إن ”منصات التواصل الاجتماعي انشغلت بأنباء ومغالطات نُسبت إليَّ على نحو يشكل إساءة بالغة لشخصي ومساسًا بثوابتي ومبادئي“، وذلك بعد تداول تعليقات قديمة تطرقت فيها إلى قضايا داخلية وقضايا أخرى تتعلق بإحدى الدول الخليجية.

وتضمنت هذه التعليقات المنسوبة إليها، ”انتقادها للقيود الدينية التي يفرضها بعض الأطراف في الكويت، إضافة إلى نقدها قبل أعوام تدخل قوات درع الجزيرة، وهي (قوات عسكرية من دول مجلس التعاون الخليجي) في البحرين عام 2011، أثناء الاضطرابات التي شهدتها البحرين آنذاك“.

وتسببت هذه التعليقات بسجال واسع وانتقادات من نواب ونشطاء وصلت إلى حد المطالبة بإقالتها من منصبها؛ تجنبًا لتأزيم الوضع بين الحكومة والبرلمان، تخلل هذه الانتقادات تأييد ودعم للدكتورة.

وشددت أسيري التي أدت اليمين الدستورية، الثلاثاء الماضي، أمام أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، ”التزامها التام بالثوابت الوطنية ببعديها المحلي والخارجي، مؤكدة عمق الروابط الأخوية مع الأشقاء الخليجيين“.

وأضافت بأنه ”غني عن البيان التأكيد على عميق الروابط الأخوية مع الأشقاء في دول مجلس التعاون الخليجي كافة، وبما يربطها من وحدة الهدف والمصير، بما لا يسمح بأي تشكيك أو تأويل لمواقفي الوطنية وثوابتنا الراسخة“.

وتداول بعض نشطاء مواقع التواصل، إشاعات حول استقالة أسيري أو إقالتها؛ على وقع الانتقادات التي وُجهت إلى قرار توزيرها، ليتم نفي ذلك لاحقًا من قبل الوزيرة التي باشرت عملها منذ اليوم الأول لتعيينها.

وغدير أسيري ناشطة سياسية، من مواليد الكويت عام 1977، حصلت على درجة الليسانس في الفلسفة من جامعة الكويت، وعلى درجة الماجستير في الخدمة العامة من إحدى الجامعات الأمريكية، وعلى درجة الدكتوراه في السياسة الاجتماعية من إحدى جامعات المملكة المتحدة



شاركنا بتعليقك