أخبار عدن

اليوم الثلاثاء..كلية الاقتصاد والعلوم السياسية تختتم أعمال المؤتمر العلمي الأول

الاثنين 02 ديسمبر 2019 11:27 مساءً عدن الغد/مشتاق عبدالرزاق تصوير/أسامة الذبحاني


 

 

أُفتتحت صباح اليوم الإثنين، أعمال المؤتمر الأول لكلية الاقتصاد والعلوم السياسية، تحت رعايةالمجلس الانتقالي الجنوبي،وبإشراف رئاسة جامعة عدن.

بدأ الحفل بآي من الذكر الحكيم، ثمّ أُلقيت كلمتان هامتان،"الأولى" ألقاها الدكتور/عبدالله محسن طالب سريع، عميد كليةالاقتصاد والعلوم السياسية، و"الثانية" ألقاهاالأخ/أ.فضل الجعدي،الأمين العام المساعد للمجلس الانتقالي الجنوبي.

حضر مراسيم افتتاح المؤتمرهذا عدد من قادة المجلس الانتقالي الجنوبي،يتقدَّمهم الأخوان/لطفي شطارة، ونزار هيثم، وعدد من اساتذة ودكاترة وأعضاء الهيئة التدريسية في الكلية.

عقبَ ذلك بدأت أعمال الجلسة العلميةالأولى برئاسةأ.د.أرسلان محمد أحمد،نائب العميدللشؤون الأكاديمية،أستاذ الدراسات العليا بكليةالاقتصادوالعلوم السياسية، حيث قُدّمت ٤ أوراق عمل/مُلخصات بحوث، ففي البحث الأول، وعنوانه:أهمية عدن التاريخيةوالميناء الاستراتيجي الهام، طالبَ الباحث/فضل علي، برفع دور ميناء عدن في المستقبل والعودة إلى عصر ازدهار الميناء،واستغلال الموقع الجغرافي الملاحي الغربي لمدينة عدن، واتخاذ تدابير تنظيمية وإدارية ومالية تكفل رفع كفاءة الميناء،ووضعه على المسار السليم.

أما ورقة العمل الثانية،والتي حملت عنوان:"أهميةعدن في إطار مبادرة الحزام والطريق، للدكتور/سامي محمد قاسم،الذي كان يهدف من خلال بحثه إلى التعرّف على دور مدينةعدن في إطار مبادرة الحزام والطريق الصينية، والتعرّف على الإجراءات التي يجب على السلطات اتخاذها لتحقيق أقصى استفادة من مبادرة كهذه. 

وفي الورقة الثالثة الموسومة بعنوان:"المكانةالمستقبليةلمدينةعدن ومينائها في ظل طريق الحرير الجديد"،قدًمت طالبة الدكتوراة/ إنصاف عباد الضنبري، توصيات هامة، تأتي في مقدمتها (دخول اليمن في طريق الحرير الجديد، وأن تحصل الصين على امتياز ميناء عدن وتشغيله ضمن مشروعها الطموح،وذلك لوجود المصالح المشتركة بين البلدين)..

فيما الورقة الرابعة:"الموقع الجغرافي لميناءعدن وأهميته الملاحيةوالتجاريةوالاستثمارية" خلصَ من خلالها الباحث/معين قائد محمد أحمد، إلى أن(امتلاك عدن لموقع استثماري فريدسوف يُمكًنها من لعب دور اقتصادي كبير على مستوى اليمن والمنطقة العربية، إن أُحسنَ استغلال هذا الموقع). 

وبعد الاستراحة والانتهاءمن "البوفيه" بدأت أعمال الجلسة العلمية الثانية،برئاسةا.د.أحمد سيف البتول،وقُدّمت فيها أيضاً ٤ أوراق عمل/دراسات تحليلية تحت العناوين التالية:

١_النشاط التجاري لميناء عدن والتحديات التي تعيق تطوًره، وقدًمها أستاذ مشارك دكتور/ عبدالقوي محمد الصلح.

٢_هيئة وتطوير الماليةالعامة في العاصمةعدن، وقدّمها دكتور/ محسن حسين صالح بن لسود.

٣_أهميةموقع مدينة عدن الاستراتيجي ودوره في تطوير التنميةالسياحية،وقدّمها دكتور/ صالح علي فاضل الصلاحي.

٤_تصوّرمقترح لتوظيف مُقومات الجذب السياحي في مدينةعدن، وقدّمتها د. ابتهال عوض أحمد محفوظ.

هذا وكانت كل من المواضيع الهامةومُلخصات البحوث العلمية والدراسات التحليلية،المُقدمة،قد نالت استحسان كل المشاركين والطلاب والحاضرين، حيث تابعوها باهتمام بالغ.

وسوف تُختتم صباح اليوم الثلاثاء أعمال المؤتمر العلمي الأول لكلية الاقتصاد والعلوم السياسية،حيث من المُتوقع أن يُفتح باب النقاشات المفتوحة وصدور البيان الختامي.



شاركنا بتعليقك