ساحة حرة
الاثنين 25 نوفمبر 2019 11:31 مساءً

الجنوب القادم

القاضي صالح النسري

إن المتابع للأحداث على الساحة الجنوبية يلاحظ أن هناك تطورات ميدانية تحقق في الجنوب وهذا الفضل يعود إلى جهود المجلس الأنتقالي الذي يقوم بها على سبيل توطيد العلاقات المتينة بينه وبين الدول واخص بالذكر الدول الكبرى كامريكا وبريطانيا ، وفرنسا وروسيا وغيرها من دول الأتحاد الأوروبي وذلك للاعتراف بالمجلس كممثل شرعي للجنوب ومعترف به كمصدر قوة في الجنوب على انه يمثل الشعب الجنوبي وفتح مكاتب عدة لتمثيله في هذه الدول .

إن هذا الأنجاز يعد ثمره جهود جبارة قدمها هذا المجلس خلال السنوات الماضية وقضية شعب الجنوب هي قضية مهمة وعادلة يجب على جميع الدول الأعتراف بها على الصعيد السياسي لانها قضية مشروعة وحقوقية بحته، فمن حقه شعب الجنوب أن يقرر مصيره بعد التضحيات الجسام الذي قدمها هذا الشعب منذ 1994م حتى يومنا هذا ويعتبر المجلس الأنتقالي هو الممثل الشرعي لقضية شعب الجنوب وأخراجه من الوضع المزري الذي يعيشة واعلان دولته الجنوبية الفتية ونقول لهؤلائك الذين لا يعجبهم العجب والذين باعوا انفسهم للشيطان عليهم أن يعودوا إلى رشدهم ويفكروا انهم جنوبيون سوف يعيشون هم وابنائهم واحفادهم على هذه الأرض الطاهرة وأن هذه الأرض سوف تتقبلهم كجنوبيين وعليهم أن يعيدوا النظر في مواقفهم وسياساتهم وأن يخدموا الجنوب لان خدمة الشيطان لا تفيدهم ولا تنفعهم وانما سوف تشدد من المواقف تجاههم من قبل عامة هذا الشعب الطيب الذي مضى عليه اكثر من 29 عام وهو يقدم قوافل الشهداء تلو الشهداء من اجل التحرير والأستقلال .

أن اعلان الدولة الجنوبية هي حدث وطني جبار ينشده الجنوبيون منذ زمن طويل وبقدرة الله سوف يأتي ذلك اليوم مهما زرعت امامه من عقبات من قبل هؤلائك الجنوبيين الذين يخدمون مصالحهم الشخصية وزمن الفيد ، فالمسؤولين من اصحاب الشمال هم يرفضوا رفضآ قاطعآ فك الأرتباط واعلان الدولة الجنوبية الحرة الأبية وذلك خوفآ على مصالحهم الخاصة الذي ينهبونها من الجنوب إلى جيوبهم والشعب المسكين محروم من ثروات ارضه وبلاده فهؤلائي لن يقدموا لكم إلا الفتات فقط والثروات تنهب من قبلهم لهم شخصيآ ولن يشاركهم احدآ من ابناء هذا الشعب لذلك نقول لكم توبوا توبوا والله غفور رحيم واعملوا لشعبكم الجنوبي ولا تخدموا اسيادكم الغزاه لانهم يعارضون فك الأرتباط ويعتبرون الوحده فرض عين شي مقدس لماذا من اجل العمل للحفاظ على مصالحهم الخاصة .

ايه الجنوبيون الموجودين في احضان ما يسمى بالشرعية عليكم العودة إلى بين اهلكم والاخلاص لقضية الجنوب وشعبه لان الندم بالتالي لا ينفع وانتوا سوف تخسرون وطن فخسارة الوطن قضية لا تقدر بثمن والشعب سوف يقول عنكم خونه وعليكم أن تعيدوا التفكير فيما يجري في الوضع الراهن لان قضية الجنوب سوف تنتصر اليوم أو غدآ فالجنوب قادم لا محالة شئتموا ام ابيتوا .
وبالله التوفيق.


  
جميع الحقوق محفوظة لـ [عدن الغد] ©2020