أخبار وتقارير

مدير عام المؤسسة الاقتصادية اليمنية ينفي ايقاف مستحقات المنطقة العسكرية الرابعة

الاثنين 16 سبتمبر 2019 09:45 مساءً عدن((عدن الغد))خاص:


نفى مدير عام المؤسسة الاقتصادية اليمنية العميد سامي السعيدي خبر ايقاف مستحقات المنطقة العسكرية الرابعة.

ونفى السعيدي تصريح الناطق الرسمي باسم المنطقة العسكرية الرابعة بما يخص اتهام الشرعية في محاصرة وتوقيف الغذاء على وحدات المنطقة العسكرية الرابعة وجبهات الضالع ومريس


وقال مدير عام المؤسسة الاقتصادية اليمنية العميد سامي السعيدي بأن المؤسسة الاقتصادية قامت بتموين المنطقة العسكرية الرابعة بقوام 52150 فرد فيما يخص التغذية وتم توريدها إلى مخازن دائرة الامداد والتموين القاعدة الادارية الواقعة في التواهي، كما قامت المؤسسة الاقتصادية بتوريد موادها إلى نهاية الفصل الثالث وهو نهاية شهر سبتمبر الحالي.


واضاف السعيدي: " قامت المؤسسة الاقتصادية بتموين وتعزيز جبهات الضالع بحسب توجيهات الحكومة بقوام 10000 مقاتل، وقامت برفدها بالذخائر والعتاد حسب التوجيهات الصادرة من فخامة رئيس الجمهورية بما يقارب مليار ريال يمني .


واشار الى ان هناك تفاهمات بين قيادة الشرعية والتحالف للحد من ازدواجية الصرف بأن تقوم المؤسسة الاقتصادية بتمويل الوحدات التي لم تستلم تمويل من قبل التحالف واستثناء الوحدات التي تستلم التموين من قبل التحالف وهي نفس التفاهمات فيما يخص المرتبات بعدم ازدواجية الصرف بين الشرعية والتحالف.

واكد السعيدي بان لديه كل الوثائق والمستندات التي تثبت ما ذكر اعلاه اذا تطلب الأمر لنشرها .


المكتب الإعلامي للمؤسسة الإقتصادية اليمنية


تعليقات القراء
409641
المؤسسه الإقتصاديه العسكريه (اليمنيه منذ 1993م) هي احد اهم أذرع الإحتلال اليمني في الجنوب وخاصة بعد صيف 94م وهي اهم وأكبر بؤرة فساد وأكبر مورد فساد في الجنوب ولا تنخدعون بهداياها المتواضعه وصفقاتها المشبوهه .. ويلاحظ ازياد تفعيل نشاطها خلال تواجد حكومة الفساد الأكبر حكومة بن دغر ولذا وجب وضعها تحت المجهر في كل ارجاء الجنوب وإلا فإنها الوجه الآخر للإحتلال اليمني. وعليه يجب تشكيل لجنه من المختصين الجنوبيين المحصنين ضد الرشوه لبحث ودراسة هذا الموضوع من كل جوانبه وتقديم تقرير ومقترحات للجهات الجنوبي | المؤسسه الإقتصاديه العسكريه (اليمنيه منذ 1993م) هي احد اهم أذرع الإحتلال اليمني في الجنوب وخاصة بعد
الاثنين 16 سبتمبر 2019
المؤسسه الإقتصاديه العسكريه (اليمنيه منذ 1993م) هي احد اهم أذرع الإحتلال اليمني في الجنوب وخاصة بعد صيف 94م وهي اهم وأكبر بؤرة فساد وأكبر مورد فساد في الجنوب ولا تنخدعون بهداياها المتواضعه وصفقاتها المشبوهه .. ويلاحظ ازياد تفعيل نشاطها خلال تواجد حكومة الفساد الأكبر حكومة بن دغر ولذا وجب وضعها تحت المجهر في كل ارجاء الجنوب وإلا فإنها الوجه الآخر للإحتلال اليمني. وعليه يجب تشكيل لجنه من المختصين الجنوبيين المحصنين ضد الرشوه لبحث ودراسة هذا الموضوع من كل جوانبه وتقديم تقرير ومقترحات للجهات الجنوبيه الوطنيه المعنيه بمحاربة الفساد والفاسدين.


شاركنا بتعليقك