رياضة

بلسان أهلها وشبابها مواهبها ونجومها وعشاقها : الرياضة تستغيث .. يا هادي يا معين ؟ (2 ــ 2)

الأربعاء 05 ديسمبر 2018 02:42 مساءً عدن(عدن الغد)خاص:


عدن الغد / وعد امان:

جاء موضوع هذا الاستطلاع للرأي بصيغة سؤال تم طرحه على أهل الرياضة ، شخصيات اجتماعية ، رؤساء اندية ، واتحادات ، إداريين و مدربين ، لاعبين ونجوم من أساطير الكرة ، عشاق للرياضة محبين و ناشطين، والسؤال كالتالي:

في حال استغاثت الرياضة في عدن والمحافظات المحررة من تدهور وما آلت إليه اوضاعها من تردي وانشطتها من ركود ،  برأيك ماذا ستقول في استغاثتها لدولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك وللسلطة المحلية ممثلة بمحافظي المحافظات المحررة ؟ وماذا تريدها انت ان تقول في استغاثتها ؟

وبمجرد طرح هذا السؤال على المشاركين في الاستطلاع جاءت الردود سريعة ، و نظرا لعددها الكبير فقد تعذر علينا ان ننشرها جميعها ، وأهميتها فقد ارتأينا أن ننشر الإستطلاع على جزئين ، وكنا قد نشرنا الجزء الأول الأسبوع الماضي ، ونورد هنا الجزء الثاني من الإستطلاع .

وفي ما يلي نورد آراء المشاركين في موضوع الإستطلاع على النحو التالي:

الأستاذ محمد حيدان السياري ــ رئيس اتحاد كرة القدم (عدن): إلى حكومتنا الموقرة والسلطة المحلية بجميع المحافظات المحررة لاتعتبروا الرياضة عملا من رجس الشيطان وتضعونها باخر اهتماماتكم.

الرياضيين سفراء لبلدانهم ولكي يكونوا خير سفراء  فهم يحتاجون الإهتمام والتأهيل من خلال إقامة المراكز المتخصصة وتوفير الدعم الكافي  لها وللأندية سواء بالمال أو المعدات أو بإنشاء الملاعب والصالات .. الشباب امانة في اعناقكم.

الكابتن بليغ عبدالله علي سعيد ــ شبوة /عتق (لاعب نادي خنفر سابقا):سوف تقول: يا أيها المسؤول يا أيها القائم على الرياضة كنتم بي تفتخرون وكنت حديث مجالسكم وكنت حامية أبناءكم من الوقوع في المحظور والهروب من الواقع الأليم وكنت النافذة التي تطلون على العالم الداخلي والخارجي من خلالها.

لماذا تركتموني للإهمال ولماذا سيتم على من لا يفقه في علمي شيئ ولماذا جعلتموني أواجه المجهول وحدي حتى كادت أن تطمس هويتي… . وبالمقابل أيها الشباب أنا من أخذ بأيديكم إلى مكانة لم تكونوا لتصلوا إليها ' وبفضلي تعارفتم وتعرفتم على مناطق وأماكن جديدة لم تفكروا في بلوغها من قبل…  وأنا من أبعدكم عن كل شرور هذا الزمان .. أنا لا أمتن عليكم ولا أذكركم بهذا لتشكروني ! ولكن لتتكاتفوا وتعيدوا لي مكانتي من جديد.

فأنتم بحاجة لي وأنا بأمس الحاجة اليكم . فلا تتركوني أسيرة أحزاني وماضي الجميل وانقلوني إلى الحاضر و واكبوا بي التقدم الذي وصل إليه غيرنا وقد كانوا بلأمس القريب يرجون ودنيا…  أملي فيكم كبير… ( محبتكم الألعاب الرياضية ).

الكابتن جمال سواده ــ مدرب نادي الشعلة للكرة الطائرة:في حال استغاثت الرياضة فستقول في استغاثتها للحكومة والسلطة المحلية والقائمين على الشأن الرياضي إن إنتشال الوضع الرياضي المتردي في عدن والمحافظات المحررة يتطلب بالضرورة تعيين الشخصيات الرياضية المناسبة في الأماكن المناسبة حتى يكون الاهتمام بكل الالعاب وليس فقط كرة القدم.

وكذا الاهتمام بالفئات العمرية لجميع الالعاب وجعل مدربي هذه الفئات من ذوي الخبرة والدراسة ، كما يجب دعم الرياضة المدرسية من خلال الأنشطة المشتركة مع الأندية والاهتمام بالمنشآت الرياضية وخاصتا في الأندية.

كما ينبغي على الجهات المختصة دعم المشاركات الخارجية لبطولات الأندية لجميع الألعاب والعمل على تأهيل المدربين والحكام من خلال دورات داخلية وخارجية ، والعمل على إشراك بقية الألعاب في بطولات مجلس التعاون الخليجي اسوتا بكرة القدم.

واخيرا وضع الخطط الكفيلة بالنهوض بقطاع الشباب والرياضة وإخراجه من حالة الركود التي يعيشها منذ سنوات.

شهيم خيرالله النوبي ــ مدرب منتخب حضرموت وعضو اللجنة الفنية بالاتحاد العام لكرة القدم ورئيس اللجنة الفنية بفرع وادي حضرموت لكرة القدم ومدرب نادي سيئون حالياً:

في رأيي ستقول أعيدوا النشاط من جديد اولا من خلال إصلاح المنشآت المهدمة وانتشال الرياضة من حالة الركود التي أصابتها والبدء بتنظيم واقامة دوريات بين اندية المحافظات أشبه بدوري الأولى والثانية.

فعلوا دور الإتحادات الرياضية لجميع الألعاب وادعموا الاندية الرياضية و شيدوا ملاعب جديدة في المحافظات التي ليس بها ملاعب .

الأستاذ محمد حسن (ابو علاء) ــ رئيس نادي الشعلة الرياضي:استغاثتها ستكون من شحة المخصصات المالية التي تقدم للأندية والاتحادات من الوزارة وهذا سيساعد من وانتشالها من مستنقع الركود ومتى ما تم تقديم مخصصات كافية فإن ذلك سيساعد ليس إنتشال الرياضة من الركود فحسب بل سيعمل على تطويرها والنهوض بها إلى سابق عهدها ، كما ينبغي دعم الأندية ومساعدتها في تحسين مصادرها المالية وذلك من خلال إعطائهم اراضي استثمارية لرفع الدخل المادي للاندية بما يأتي للنفع للرياضة والرياضيين.

حسن سعيد قاسم ــ شخصية رياضية :لن تستغيث!!معذرة لأننا لا أعرف من أين أبدأ والرياضة والوطن كاملا فقدوا الأخلاق فبعد ذلك لاحديث يأتي.

الكابتن فاروق المرحلي ــ مدرب نادي التلال للبراعم:الإستغاثة نرفعها للحكومة والقيادة الوزارة والسلطة المحلية في عدن والمحافظات المحررة ، اولآ اعيدو تأهيل المنشآت الرياضية من ملاعب وصالات ، وكذا أعيدوا الدوري الممتاز الدرجة الأولى.

ثانياً اهتموا بالأندية التي تعاني من آثار الدمار والحرب واعيدوأ بنائها وتأهيلها

ثالثاً توفير وبناء ملاعب للأندية التي لا تملك ملاعب

رابعاً رفع وتقديم المخصصات المالية للأندية بصورة منتظمة و مساواة جميع الأندية من هذه المخصصات لتمكينها من تنشيط الفعاليات الرياضية لجميع الألعاب وإستقطاب الشباب والمواهب إلى  الأندية لممارسة ومزاولة هواياتهم الرياضية وصقلها وهذا سيساعد على تطوير الرياضة وخلق أجواء تنافسية بين جميع الأندية وبالتالي إنتشال الرياضة من الركود الغير مسبوق.

نداء إستغاثة سيتواصل وسيعلو ويرتفع بأصوات أهل الرياضة و بحناجر شبابها ولن يتوقف كون المستغيثون يتنفسون رياضة هنا في عدن وفي كافة المحافظات الجنوبية المحررة منذ اكثر من 150 عام ومن الصعوبة بمكان لهذه الشريحة ان تترك الرياضة يعبث بها العابثون.





شاركنا بتعليقك