احوال العرب

السعودية تزيد انتاجها النفطي إلى أعلى مستوى في تاريخها

الثلاثاء 27 نوفمبر 2018 04:29 صباحاً الرياض(عدن الغد)متابعات:


قال مصدر بقطاع النفط السعودي لوكالة "رويترز"، يوم الاثنين، إن إنتاج السعودية من الخام ارتفع إلى أعلى مستوياته في تاريخها بنوفمبر الجاري، استجابة لضغوط الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على المملكة للإحجام عن خفض الإنتاج في اجتماع "أوبك" الأسبوع المقبل.
 
وأوضح المصدر أن إنتاج السعودية من النفط الخام بلغ ما بين 11.1 مليون و11.3 مليون برميل يومياً في نوفمبر الجاري، لكن لن يتضح متوسط الإنتاج بالضبط لحين انتهاء الشهر.
 
وتزيد تلك المستويات نحو 0.5 مليون برميل يومياً، بما يعادل 0.5% من الطلب العالمي، مقارنة مع أكتوبر الماضي، وأكثر من مليون برميل يومياً عن مستوى الإنتاج في أوائل 2018 حين كانت الرياض تخفض الإنتاج مع غيرها من أعضاء أوبك.
 
واتفقت السعودية على زيادة الإمدادات كثيراً في يونيو استجابة لدعوات من زبائنها، ومن بينهم الولايات المتحدة والهند، للمساهمة في خفض أسعار النفط ومعالجة نقص المعروض، بعدما فرضت واشنطن عقوبات على إيران.
 
لكن الخطوة أتت بنتائج عكسية على الرياض، بعدما فرضت واشنطن عقوبات أخف من المتوقع على طهران.
 
وأثار ذلك مخاوف من حدوث تخمة معروض، وهبطت الأسعار إلى ما دون 60 دولاراً للبرميل يوم الجمعة الماضي، بعدما وصلت إلى 85 دولاراً للبرميل في أكتوبر الماضي، وهو ما تسبب بخسائر قاسية على الدول المنتجة، ومن بينها المملكة.
 
من جانبه قال وزير الطاقة، خالد الفالح، هذا الشهر، إن معروض النفط العالمي قد يتجاوز الطلب بأكثر من مليون برميل يومياً في العام المقبل، مما يتطلب من أوبك اتخاذ إجراء، وهو ما يهدد- وفق خبراء- بهبوط النفط إلى ما دون 50 دولاراً للبرميل.
 
وفي وقت سابق هذا الشهر قال الفالح إن شركة النفط الوطنية العملاقة "أرامكو" ستشحن كميات من الخام في ديسمبر المقبل، تقل بمقدار 0.5 مليون برميل يومياً مقارنة مع نوفمبر الجاري في ظل تراجع طلب العملاء.
 
ومن المقرر أن تنظر أوبك في اتفاق على خفض الإنتاج حين تجتمع الأسبوع المقبل، لكن ترامب دعا السعودية مجدداً للإحجام عن الخفض ووجه الشكر للرياض لدورها بخفض أسعار النفط وشبه ذلك بخفض ضريبي كبير للاقتصاد الأمريكي، مضيفاً: "هذا رائع.. لنقم بالمزيد".


شاركنا بتعليقك