ملفات وتحقيقات

مدير مكتب الأحوال المدنية بلودر متحدثا لعدن الغد.. نقدم خدماتنا رغم معاناتنا ونناشد الحكومة الشرعية دعمنا والوقوف إلى جانبنا

الأربعاء 31 أكتوبر 2018 11:13 مساءً ابين (عدن الغد ) خاص :


التقاه /  سامي الصغير 

أكد مدير عام مكتب الأحوال المدنية والسجل المدني بلودر الاخ عبدالله موسى الكازمي أنهم يعملون وبوتيرة عاليه وجهد منقطع النظير نحو تقديم  خدماتهم للمواطنين في مجال عملهم رغم معاناتهم وعدم الالتفاف إليهم ودعهم رغم أهميه  عملهم .

وأكد ايضا في سياق حديثنا لنا  أن المنظمات الدولية لم تقدم اي دعم لهم وأنهم يعانون من شحه الإمكانيات والوسائل والدعم المادي واثنا تجوالنا التقينا بالعاملين وهم في حالة من النشاط والحيوية ويقدمون خدماتهم بشكل جيد وأيضا صادفنا شكاوي من المواطنين بحجه تأخر صرف إصدار بطائقهم الشخصية رغم تقديم معلوماتهم وبياناتهم للخدمة المدنية قبل أشهر وتطرقنا في حديثنا عن هذا الموضوع والشكاوي للاخ مدير عام الخدمة المدنية وأفادنا وبكلام صريح وواضح أنه يتابع وبشكل يومي موضوع إصدار البطائق الشخصية مع الجهات المختصة  العليا وأفاد بالقول لايزال عمل الخدمة المدنية والسجل المدني مربوط بنظام صنعاء وهذا ماعاق عملنا وتأخر صرف البطاقة الشخصية لأشهر نتيجة شحه الإمكانيات ونقص المواد الضرورية وأكد أن هذه المعضلة يعاني منها الجميع في عموم المحافظات المحررة وتسعى الحكومة الشرعية بقياده المشير عبدربه منصور هادي لوضع الحلول والمعالجات المناسبة في الغريب العاجل وتحدث ألينا والابتسامة ترتسم على ملامحه رغم ضغوطات العمل والاحراجات التي تحدث بدون قصد والمتمثل في تأخر صرف البطائق الشخصية لعدد من المواطنين.

 وقال في سياق حديثه نحن نرحب بصحيفة عدن الغد وبك اخي الكريم ويسرنا أن نتحدث لهذه الصحيفة ذات المصداقية وبوضوح وشفافية ونتطرق لأهم المعوقات والصعوبات التي تواجهنا في إطار عملنا وهي شحه الإمكانيات المتاحة وعدم وجود دعم كافي لمتطلباتنا وتجاهل المنظمات الدولية لعملنا وعدم الالتفاف الينا ودعمنا حيث واننا نعاني من الاحراجات والضغوطات التي ترافق عملنا لعل أهمها تأخر إصدار الهوية الشخصية وهذا ليس من قبلنا التأخير ونؤكد لكم اخي الكريم ولصحفيه عدن الغد وللقارئ الكريم والمواطنين إننا نعاني من عراقيل  ومعوقات في إطار عمل وزاره الخدمة المدنية في كافه المحافظات المحررة وليس ابين أو مديرتها لودر حسب زعم بعض الناس وذلك لأن العمل في إطار هذه المؤسسة مربوط بدرجه كبيره بنظام صنعا وهذا ماعاق سير عملنا ولكن تسعى الحكومة الشرعية وقيادات التحالف العربي والقائمين على هذه المؤسسة بوضع الحلول والمعالجات المناسبة في الغريب العاجل وأشاد بدور رئيس الجمهورية في هذا الجانب وأكد أن الخدمة المدنية بلودر تعمل رغم المعاناة وشحه الإمكانيات  المادية وغيرها  وكذا عملها وسط احتلال أسري للمرافق الحكومية وأتمنى أن يكون هناك حلول مناسبة لهذه المشكلة.

 وأيضا أتمنى من الجميع في الحكومة الشرعية وكذا قياده السلطة المحلية بمحافظه ابين الالتفات إلى معاناتنا وتقديم الدعم لنا وعدم تجاهلنا وذلك لأهمية عملنا واختتم حديثه لنا بواجب الشكر والتقدير والثناء للرجالات الوطنية المخلصة في وطنا بدون استثناء شاكرا في ختام حديثه "صحيفة عدن الغد" نقلها معاناة المواطنين وكذا إيضاح وجهات النظر المختلفة وطرحها للرأي العام والالتقاء بالقيادات ذات العلاقة لإيضاح ألصوره بوضوح وشفافية .

من جانبنا نتمنى الالتفات إلى معاناة المواطنين وكذا إيجاد الدعم  لكل المرافق الحكومية التي تعاني وخاصة الخدمة المدنية وغيرها من المرافق الحكومية ذات الأهمية.



شاركنا بتعليقك